لشراء كتب مكتبة الانجلو المصرية التي حذفت روابطها https://www.anglo-egyptian.com/ar/
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
كتاب شيلي تايلرالسبت نوفمبر 25, 2017 10:24 pmزائر
استشارة نفسيةالجمعة يونيو 09, 2017 5:33 pmالهادي حامد
تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
Admin
عدد المساهمات : 4367
تاريخ التسجيل : 11/10/2012
العمر : 35
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://psycho.sudanforums.net

مايو كلينيك حول الشيخوخة المعافاة إدوارد ت. كريغان زينة إدريس.

في الثلاثاء أكتوبر 10, 2017 10:53 pm






عنوان الكتاب: مايو كلينيك حول الشيخوخة المعافاة.

رئيس التحرير: إدوارد ت. كريغان.

ترجمة: مركز التعريب والترجمة / زينة إدريس.

دار النشر: الدار العربية للعلوم.

سنة النشر: 2002

الهم الدائم المؤجل عند كل البشر يُلخص في سُنّة الحياة القائلة: "يوم يولد الإنسان يبدأ العد العكسي لحياته". قد يوازي خوف فراق العالم خوف ثقل الأعوام وشبح الشيخوخة. وما يزيد الأمر رعباً هو التسميات التي تُطلق على هذا العمر الذهبي فتشوهه وتنسف بريقه، كتسمية "العجوز" التي تُطلق على المُسن، فتبدو كثرة السنوات مرادفة للعجز والضعف و... الوضع تحت الوصاية.

لكن تحليل الشيخوخة بسيط جداً، إنها الحق الطبيعي والأغلــى لكل شخص بعد أن أمضى معظم أوقاته في التعب والركض من أجل اللحاق بمتطلبات الحياة، في أن يرتاح ويتأمل هذه الأخيرة تجري بعد ان كشف أسرارها. فالشيخوخة قبل كل شيء حكمة ومن غير الحكمة إهمالها.

شيخوخة جسد الشباب

لذلك يجب التحضير للشيخوخة منذ الشباب لتكون السنون الأخيرة مكافأة بدلاً من أن تصبح عبئاً. هذا هو بالتحديـد موضوع كتاب "مايو كلينيك - حول الشيخوخة المعافاة". وعلى عكس ما توحي به مقدمة هذا المقال، فإن الكتاب ليس نظرياً فلسفياً بل هو طرح واقعــي يهدف الى إسداء نصائح للتعامل بنجاح مع الواقع الجديد الذي تفرضه الشيخوخة على الإنسان.

يتوجه الكتاب الى القارئ مستخدماً الأسلوب المباشر وداعماً إجاباته بجداول ورسوم تخطيطية ومعطيات رقمية وإحصاءات. غير أن مصدر كل المعلومات القيّمة التي يقدمها أميركي. إذ ان مركز عيادة "مايو" الولايات المتحدة وهي تدرس المجتمع الأميركي حصرياً. كما يتضمـن الكتـاب شهـادات حيـة عن تجارب أشخاص والحسابات التي قاموا بها في حياتهم.

يشير الكتاب إلى أن المرأة تعيش أكثر من الرجل، إذ "ان النساء هن أكثر ميلاً لمراقبة نظامهن الغذائي وممارسة الرياضة والالتحاق بالنوادي الصحية... فالموروثات الجينية مسؤولة عن ثلث آثار عملية الشيخوخة فقط. أما البقية فناجمة عن نمط الحياة والبيئة بصورة رئيسة".

غير أن التغييرات التي تُحدثها الشيخوخة عند الرجال والنساء هي بغالبيتها نفسها. وتترافق هذه التغييرات أحياناً مع أمراض كترقق العظم وداء السكري وضعف النظر والسمع ومرض "باركنسون" وغيرها.

ويصيب هذا الأخير الأشخاص الذين تجاوزوا الخمسين من العمر. وعلامته المميزة هي الارتجاف العضلي الذي قد يتفاقم الى درجة يصعب فيها حمل شوكة الاكل بثبات. ويتضاعف العجز لاحقاً نتيجة لمشكلات التوازن وتصلب العضلات.

أما مرض ألزهايمر، فيصيب الإنسان على مستوى العقل. وهو ناجم عن تلف الخلايا العصبية وفقدان قدرتها على التواصل. ويسبب ألزهايمر الخرف. ويؤدي في البداية الى حالات نسيان طفيفة وتتفاقم الى حد يفقد فيه المصاب قدرته على التعرف الى الأشياء المألوفة، كالقلم مثلاً. والسن هي أحد الأسباب الأساسية للإصابة بداء ألزهايمر. "من بين الأشخاص الذين يبلغون الخامسة والستين من العمر، واحد أو اثنان من كل مئة منهم مصابون بالداء".

ولا يهمل الكتاب الناحية المادية، إذ يُنبّه الى الوضع المالي للمُسن داعياً إيّاه الى التخطيط لسنوات التقاعد وتكاليفها المحتملة وتوفير المال وتوظيفه. ويذهب الكتاب بعيداً الى حساب الإرث والوصية وتقسيم الأملاك.

خبرة المجتمع الاميركي

إلاّ أن القسم الأساسي يبقى قسم "العناية بالصحة". فلاختيــار الطبيب المناسب دور أساسي في العناية بالصحة. علــى هذا الأخير أن يوحي بالثقة وأن يتمتع بالقدرة على الوجود الدائم والتواصل. كما تجب المثابرة على الفحوصات الطبية المنتظمة والضرورية وتعلّم كيفية قراءتها. فبالنسبة الى فحص الكولستيرول على سبيل المثال، يتم أخذ عينة من الدم بعد ليلة مـــن الامتناع عن الطعام. أما النتائج فتُقرأ علــى الشكــل الآتــي: معدل الكولستيرول العام الذي يُنصح به هو دون المئتين. الحدود مـا بين 200 و239، وفــوق 240 يصبح المعدل خطيراً.

إضافة الى ما تقدم، يتضمن الكتاب صوراً ورسوماً تخطيطية مرفقة بتعليقات وشروح مُبسطة. إلا أن الانطباع العام حوله هو أنه كتاب أميركي حصرياً. قد يُستفاد منه من المعلومات العلمية الطبية، غير أن المعلومات في بقية الأقسام، لا سيّما الحياتية الاجتماعية، تنطبق فقط على المجتمع الأميركي.

إشارة أخيرة الى أن الكتاب يُشدد كثيراً على أهمية نمط الحياة السليم بدءاً بالنظام الغذائي الصحي والراحة، مع التشديد على أهمية ممارسة الرياضة كأفضل الوسائل للمحافظة على الشباب. أما العقل "فهو كالعضلات، تُضعفه قلّة الاستعمال".
Admin
عدد المساهمات : 4367
تاريخ التسجيل : 11/10/2012
العمر : 35
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://psycho.sudanforums.net

رد: مايو كلينيك حول الشيخوخة المعافاة إدوارد ت. كريغان زينة إدريس.

في الثلاثاء أكتوبر 10, 2017 10:54 pm
Admin
عدد المساهمات : 4367
تاريخ التسجيل : 11/10/2012
العمر : 35
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://psycho.sudanforums.net

رد: مايو كلينيك حول الشيخوخة المعافاة إدوارد ت. كريغان زينة إدريس.

في الثلاثاء أكتوبر 10, 2017 10:54 pm
إن الشيخوخة المعافاة ليست حادثاً عارضاً، كما أنها لا تنتج بمحض الصدفة عن العوامل الوراثية أو عن ظروف معينة. إنها تتطلب من الحقيقة تخطيطاً دقيقاً ومدروساً والتزاماً بنمط حياة معين يتركز على عدد من الأمور الحيوية، كالتغذية السليمة والنشاط الجسدي والروحي والاجتماعي المنتظم إضافة إلى الموارد المالية الملائمة.

وأفضل المتقدمين بحسن الاطلاع والمعرفة، إنهم الأشخاص الواقعيون، اللذين يعرفون بأن اكتساب المزيد من الحكمة في الحياة قد يصاحبه نقص في القدرات الجسدية. ضمن هذا الإطار جاء هذا الكتاب الذي بين يدينا والذي يقدم للقارئ معلومات موثقة وعملية سهلة الفهم عن كيفية الاستعداد للشيخوخة والتعامل معها. وتأتي في معظمها من تجارب أطباء وأخصائيين إداريين في مايو كلينيك. أما التجارب الشخصية التي يرويها الكتاب فهي عبارة عن نماذج لتجارب مرّ بها أطباء مايو كلينيك
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى