بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
أساليب الارشاد النفسي الأربعاء نوفمبر 07, 2018 11:54 amhealth psychologist
تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

شاطر
اذهب الى الأسفل
Admin
عدد المساهمات : 4687
تاريخ التسجيل : 11/10/2012
العمر : 36
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://psycho.sudanforums.net

النفس واسرارها وامراضها محمود عبد الرحمن حمودة

في الأربعاء أكتوبر 24, 2018 11:13 pm


عدل سابقا من قبل health psychologist في الأربعاء أكتوبر 24, 2018 11:14 pm عدل 1 مرات
Admin
عدد المساهمات : 4687
تاريخ التسجيل : 11/10/2012
العمر : 36
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://psycho.sudanforums.net

رد: النفس واسرارها وامراضها محمود عبد الرحمن حمودة

في الأربعاء أكتوبر 24, 2018 11:13 pm

الباب الاول
الصحة النفسية والمر ض النفسى
النفس والبدن
الجهاز العصبى
الجهاز الهرمونى
الوظائف النفسية
الشخصية






الفصل الاول :
الصحة النفسيةوالمرض النفسى :


اختلف العلماء فى تعريف الصحة النفسية حسب رؤيتهم للمرض النفسى على انه نقيض للصحة النفسية هذا مبنى على قاعدة ان الشئ يعرف بنقيضة فمن اعتبر ان المرض النفسى هو عدم التوافق مع المجتمع راى ان الصحة النفسية هى التوافق مع المجتمع وعدم الشذوذ عنه وعدم مخالفتة وعلى ذلك يكون الانبياء والمصلحون فاقدى الصحة النفسية وهذا يخالف الواقع التاريخى لذلك كان التعريف قاصرا ومن اعتبر ان المرض النفسى هو عدم التوافق الداخلى راى ان الصحة النفسية هى التوافق الداخلى بين مكونات النفس من جزء فطرى هو الغرائز (الهوا) وجزء مكتسب من البيئة الخارجية وهو الانا الاعلى وهذا التعريف له اصول اسلامية فالنفس الامارة بالسوء تقابل الغرائز والنفس اللوا مة تقابل الانا الاعلى وحين يتحقق التوازن بين النفس الامارة بالسوء والنفس اللوامة تتحقق الطمانينة للانسان ويوصف بان نفسة مطمئنة ومن اعتبر ان المرض النفسى هو عدم التطور بما بتناسب مع مرحلة النمو فحين يتمسك بالغ بسلوكيات الطفولة فانه يعد مريض نفسيا ومن ثم فانهم راو ان الصحة النفسية هى قدرة الانسان على التطور وهناك من اعتبر ان المر ض النفسى هو اختلاف فى احوال النفس وهى حالة الابوة (parent ego state) وحالة الطفلية (child) ego state وحاله الرشد adult ego state فعرف الصحة النفسية على انها توافق احوال النفس الثلاثة وفى راى فرويد ان المرض النفسى هو كراهية النفس والاخرين والعجز عن الانجاز والركود رغبة فى الوصول الى الموت فعر ف الصحة النفسية بانها القدرة على الحب والعمل اى حب الفرد لنفسة وللاخرين على ان يعمل عملا بناء يستمد منه البقاء لنفسة وللاخرين ولا شك ان التوافق بين اجزاء النفس او احوالها يعطى الانسان احساسا بالطمانينة والحب للنفس وللاخرين يجعلة قادرا على الانجاز العلمى دون خوف او ياس ويهبة قدرة على التطور بما يناسب المرحلة التى يحياها عمريا وزمنيا ويمكن ان نعرف الصحة النفسية بانها حال التواجد الايجابى فى نواحى الانسان الثلاثة البيولوجية والنفسية والاجتماعية وفى التناغم بينها اما عدم التناغم بينها والتواجد السلبى فى اى منها ونفس الانسان او عقلة فهذا هو مرض ونلاحظ ان تعريف الصحة النفسية يشير الى مفهوم الصحة بشكل عام وذلك لان الانسان لا يتجرا الى صحة نفسية وصحة جسدية فاذا حدث خلل فى الناحية النفسية فانه بالضرورة بنعكس على الناحية الجسدية والعكس ايضا صحيح وهذا ما سوف نعرض له فى الفصل التالى من تكامل الانسان الثلاثة

والنفس والعقل ما هى الاافراز للدماغ وهذا العقل برغم انه افراز للدماغ كجزء بيولوجى الا انه يعلو فى سيطرتة على الجسد لدرجة انه يمكنة يتحكم بالغاء احساس بيولوجى معين كتجاهلة لالم شديد ناتج عن مثير حقيقى مؤلم ومن ثم كان الاقرار باساسية البيولوجيا وعلوم السيكولوجيا

والمر ض النفسى هو موضوع الطب النفسى حيث انه فرع الطب الذى يدرس الامراض العقلية والنفسية من حيث تشخيصها وعلاجها والوقاية منها ومن ثم فهو يهدف الى الصحة النفسية عن طريق الوقاية من المرض النفسى او علاجة اما علم النفس فيدرس السلوك والعمليات العقلية فيصف ماذا يحدث وكيف يحدث ؟ ويحاول ان يفسر لماذا يحدث السلوك ؟وذلك بهدف التنبؤ بالسلوك فى مرحلة ما من النمو كى تتكون رؤية لظبط وتوجية الحياة فى مسارات افضل يتحقق منها ارتقاء للجنس البشرى وذلك باستناج نظريات لافضل طرق التنشئة للاطفال وكيفية التاثير فى الاخرين وهذا الفرع من الدراسة لا يقتصر على دراسة سلوك الانسان ولكنه يدرس نشاط جميع الكائنات الحية فبينما يركز علماء النفس البيولوجيون على العلاقة بين السلوك والتغيرات

البيولوجية يوجه العلماء النفس الاجتماعيون اهتمامهم الى الجماعات ودرسة القوى الاجتماعية وينهج هؤلاء واولئك اسلوب الملاحظة لسلوك الانسان والحيوان كما ينهجون اسلوب التجريب كازالة اجزاء مغينة من مخ حيوان فى محاولة لفهم تاثير اجزاء المخ المختلفة على السلوك كما تستخدم حيوانات التجارب فى معرفة تاثير الخبرات السيئة على سلوك الحيوانات مثل الفقد والعزل والحشد والعقاب وسوء التغذية والاجهاد وميادين علم النفس كثيرة منها علم النفس الاكلينكى وعلم النفس التجريبيى وعلم النفس التربوى وعلم النفس الصناعى وعلم النفس النمو وعلم النفس الاجتماعى وعلم النفس الفسيولوجى وعلم القياس النفسى





الفصل الثانى

تكامل الانسان

النفس والبدن والمجتمع



اذا نظرنا الى الانسان نظرة متانية وجدناه مادة حية هى الجسد الذى يتكون من خلايا تتمايز فيما بينها لتكون الانسجة والاعضاء والاجهزة وهذة المادة الحية تسرى فيها الحياة المتكاملة بفعل الروح التى هى امر ربى ويسئلونك عن الروح قل الروح من امر ربى وما اوتيتم من العلم الا قليلا ولعل النفس هى الجزء الانسانى الذى يقترب من كونه وسيطا بين الجسد والروح فهى تشبة الروح فى كونها اثر لا مادة وتقترب من الجسد فى كونها ناتجة عن اجزاء معينة منه وهذا التقارب جعل البعض يعرفها اى النفس بانها محصلة الوظائف العليا من نشاط الجهاز العصبى وخاصة المخ اى انها العقل وفهم النفس لا يتم بمعزل عن الجسد فهمى لا تقوم الا به كما ان فهم الانسان لا يتم فى اطار منعزل عن المجتمع ومن ثم فاننا سنحاول ربط بين جسد الانسان ونفسة وبينة وبين مجتمعة فى فهمنا للامراض النفسية تشخيصا وعلاجا ووقاية واذا كانت الدراسة العلمية تقتضى منها تقسيم الوظائف الى نفسية وبدنية ثم تقسيم اخر لكل منها فما ذالك الا بهدف التبسيط وتيسير الفهم وليس لكونها هكذا حقيقة لان الانسان كل متكامل متالف ومتسق تعمل اجهزتة متكاملة متعاونة بل يعتمد كل منها على الاخر ويصح بصحتة ويمرض بمرضة قالقب مثلا يعمل منذ بداية الحياة فى رحم الامل ليل نهار لا يتوقف الا بانتهاء حياة الانسان يضخ الدماء الازمة لحياة ووظائف الاعضاء والاجهزة المختلفة بحيث اذا توقف عن عمله توقفت الحياه لكن هذا ليس معناه انة ان يعتمد فى عمله على كفاءة بقية الاجهزة فهمو يعتمد مثلا على الجهاز التنفسى ومقدار ما يمد الجسم من الاكسجين الذى يستخدم فى حر ق الغذاء الذى تم هضمة وعدادة فى الجهاز الهضمى الذى يوفر الطاقة اللازمة لعمل الاعضاء ومن بينها القلب وتنظم الغدد الصم عمليات التمثيل الغذائى وامداد الطاقة كما تقوم الكلى بتخليص الجسم من السموم والفضلات الناتجة عن عملية التمثيل الغذائى وهى اى الكلية بذلك تخدم جميع الاعضاء والكليتان اذا توقفتا عن العمل تراكمت السموم فى الجسم بما يضر بسائر العمليات الحيوية ولا يفيد هنا اداء القلب او الهضم او التنفس بلا نجد الضرر يلحق جميع الاجهزة ووظائفها وهاتان الكليتان يعتمدان بدورهما على اداء الجهاز الدورى وضغط الدم الشيرايانى يحيث اذا انخفض عن حد معين توقف عملهما من هذا نرى ان التكامل سمة بين الاعضاء الجسد فكل عضو يؤثر فى الاخر ويتاثر به اذا مرض منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والمرض

وتتكامل النفس والبدن فما النفس الا اثرا لجزء من البدن هو الدماغ وهى تمرض بمرضة وتصح بصحتة وهذا ابسط انعكاس للبدن على النفس وهناك انعكاسات اخرى لمرض اجهزة الجسم المختلفة على النفس فحين يمرض القلب يؤثر فى الدم الواصل الى الدماغ فتتاثر النفس لاختلاف وظيفة الدماغ كما تتاشر النفس لشعور الشخص بالمرض اى ان النفس تتاثر هنا ماديا ومعنويا وحين تمرض الكلى ويقل ترشيح السموم وتزداد نسبتها فى الدم الواصل الى الدماغ فتختل وظائفة وبالتالى تتاثر النفس هذا بالاضافة للاثر المعنوى لمرض الكلى وبالمثل هناك انعكاسات للنفس على البدن فالصراع النفسى يتحول الى عرض جسمانى فى مرض الهستيريا مثل الشلل الهستيرى والعمى الهستيرى واحتباس الصوت وقد يحدث الصراع النفسى تغيرا فى بعض انسجة الجسم كما يحدث فى الامراض السيكو سوماتية مثل قرحة المعدة والتهاب القولون المتقرح وارتفاع ضغط الدم ويتكامل الانسان مع مجتمعة فلا ينشا فى فراغ ولكنه ينشا فى اسرة او على اسؤ تقدير يولد لام ترضعة وترعاة ويرتبط بها وتلقنة قيامها ثم يحتاج فى مراحل لاحقة من حياته لمشاركة اخر له فى تزاوج يشبع حاجاتة البيولوجية والنفسية ويترتب على ذلك تكوين اسرة تنتمى اليه ويحقق اشباعا نفسيا واجتماعيا من خلاله وهكذا نرى ان التكامل سمه هامة بين اجهزة الجسم المختلفة وبين النفس والجسد وبين الانسان والمجتمع هذا بالاضافة الى التكامل بين وظائف النفس المختلفة فالادراك المبنى على الذاكرة يؤثر فى الشعور هذا بدورة يؤثر فى التفكير الذى يترجم الى سلوك حركى لو لفظى وحتى يتم فهم النفس وما يعترى الجسم من تغيرات ترتبط بالنفس فاننا سوف نعرض للجهاز العصبى كموطن مادى للنفس وما يتبعة من احساسات هى مسارات للدراك وما يحدث من تغيرات هرمونية تبعا لذلك بواسطة الجهاز الهرمونى





الفصل الثالث

الجهاز العصبى

يعتبر الجهاز العصبى هو المهيمن على جميع وظائف الانسان والمنظم لها فتنتفل الاحساسات من جميع اجزاء الجسم الى الجهاز العصبى الذى يفهمها ويفسرها ويتصرف على هذا الفهم تجاه المثيرات المختلفة سواء كانت داخلية او خارجية كما ان سيطرتة على الاجهزة الاخرى من خلال مراكز خاصة مثل مراكز تنظيم التنفس وتنظيم ضربات القلب يزيد من اهمية هذا الجهاز وصحتة على جميع وظائف جسم الانسان ويقسم الجهاز العصبى الى :

الجهاز العصبى المركزى (central nervous system (cns)

الجهاز العصبى الطرفى peripheral nervous system(pns)

وسوف نتناول كل منهما بشئ من التفصيل فى الصفحات التالية
اولا :الجهاز العصبى المركزى


ويتميز الجهاز العصبى المركزى بوجودة فى مركز الجسم وداخل عظام تحميل حيث يوجد الدماغ داخل الجمجمة بينما يقع النخاع الشوكى داخل العمود الفقرى الذى يتكون من عظام الفقرات كما يتغطى الجهاز العصبى المركزى باغشية ثلاثة هى الام الحنونة والغشاء العنكبوتى والام الجافية وتكون الام الجافية بطانة للعظام التى تحيط بالدماغ والحبل الشوكى مما ينشا عنه فراغ تحت الجافية الذى يبطنة الغشاء العنكبوتى بدورة ممكونا فراغ تحت العنكبوتية الذى يمتلئ بالسائل النخاعى

تركيب الجهاز العصبى المركزى

1-الدماغ (Brain)الذى يتكون بدورة من

أ-نصفى كرة المخ ((cerebral hemispheres

ب-الدماغ البينى ( (Diencephalon

ج-جزع الدماغ( Brain stem)

د-المخيخ (Cerebellum)

2-النخاع الشوكى (الحبل الشوكى )(Spinal cord)



(1)الدماغ

يتميز دماغ الانسان بتعقيد يدعو الى العجب فهو يحوى من الخلايا ما يقرب من عشرة بلايين خلية عصبية وترتبط كل خلية بوصلات بينها بين الخلايا الاخرى تتراوح عددها من خمسه الاف الى عشرين الف وصلة ويزداد الاحساس باهمية الدماغ اذا عرفنا ان ما يصل الية من الدماء هو 30 %من الدم الخارج من البطين الايسر فان نسبة التمثيل الغذائى للدماغ تصل الى 40%من التمثيل الغذائى للجسم كله هذا برغم ان وزن الدماغ لا يتجاوز 2%من وزن الجسم

ا_نصفى كرة المخ

وهما اعلى اجزاء الدماغ ويفصل بينها اخدود طولى من الامام الى الخلف الا انهما يرتبطان فى اسفل هذا الاخدود بواسطة الجسم الثفنى ويتميز سطح نصفى كرة المخ بوجود بروزات وانخفاضات ويتكون نصف كرة المخ من :

1-قشرة المخ وهى الجزء الخارجى من نصفى كرة المخ الذى يتكون من المادة الرمادية اى التى تحتوى على اجسام الخلايا العصبية وهو اهم اجزاء نصفى كرة المخ حيث يقوم بالوظائف العليا مثل التفكير والذاكرة والادراك

2-العقد القاعدية وهى عبارة عن خلايا عصبية وتنظيم وظبط الحركة الارادية بالاضافة الى دورها فى تنظيم الحركات الانفاعلية والحشوية المصاحبة للانفعالات

3-البطين الجانبى وهوعبارة عن فراغ نصف كرة المخ على كل جانب ويمتلان بالسائل النخاعى الشوكى اما باقى نصف كرة المخ فعبارة عن المادة البيضاء التى تمثل مسارات داخلة من القشرة المخية

ويقسم نصف الكرة المخ الى فصوص سميت حسب موقع كل فصل

1- الفص الجبهى الامامى :هو مركز لاغلب الوظائف العليا مثل التفكير والاداراك وادراك البيئة والانتباه والذاكرة كما يوجد بها المنطقة الحركية التى تنظم الحركات الارادية للجانب المقابل للجسم

2- الفص المؤخرى الخلفى : وسمى كذلك لوقوعة فى الجزء الخلفى من الدماغ وهو خاص باستقبال المسارات البصرية وفهمها اى انه يتعلق بالادراك البصرى

3- الفص الصدغى :ويستقبل المسارات القادمة من الاذنين حيث يعمل كمركز للسمع كما يستقبل المسارات القادمة من الالف حيث يعمل ايضا مركزا للشم

4- الفص الجدارى:ويختص بالاحساس غير المتخصص مثل اللمس والالم والتغير فى درجه الحرارة والتذوق

ويعتبر احد نصفى كرة المخ سائدا اذا وجد فية مركز الكلام وعلية تتوقف الجانبية اليدوية حيث يقع هذا المركز فى النصف الايسر لكرة المخ ويكون هو السائد فى حالة الاشخاص الذى يجيدون استخدام ايداهم اليمنى واذا وجد مركز الكلام فى النص الايمين لكرة المخ كان هو السائد وكان الشخص اعسر يجيد اسنخدام يدة اليسرى ويتميز النصف السائد للقدرة اللفظية والتفكير المتسلسل المنطقى ويهتم بالتفاصيل بينما يتميز النصف غير السائد بقدرتة على التفكير الحدسى والفنى والموسيقى والقدرة على التجميع والنظرة الكلية للامور
ب-الدماغ البينى


وهى المنطقة التى تقع اسفل نصفى كرة المخ واهم مكوناتها الاجزاء التالية :

1- المهاد (Thalamus)

2-المهيد (تحت المهاد ))hypothalamus))

3-البطين الثالث (third ventricle )وهو الفراغ الذى يفصل بين المهاد الايمن والايسر
1- المهاد


وهو عبارة عن تجمعات من الخلايا تسمى الانوية وهى تعمل كمركز تحتى لقشرة المخ حيث تتولى استقبال الاحساسات القادمة الى قشرة المخ وتهذبها قبل وصولها للقشرة (اى ان المهاد يعمل كسكرتير لقشرة المخ فيما يتعلق بالاحساسات )ونظرا لاتصالة بالمهيد والفص الجبهى فانه يشترك فى تكوين السلوك الانفعالى والسلوك الاجتماعى ويوجد مهاد على كل جانب يفصل بينهما البطين الثالث
2-تحت المهاد(المهيد)


ويعتبر المهيد مركزا عصبيا هاما يقع تحت المهاد ويتكون من مجموعات من الخلايا العصبية تسمى الانوية وترجع اهمية المهيد الى وظائفة الهامة والعديدة والتى نوردهافيما يلى :

1- التحكم فى الجهاز العصبى المستقل :الذى يتكون من السمبتاوىsympathetic)ونظيرالسمبتاوى(parasympathetic)حيث توجد انوية خاصه(

مجموعةمن الخلايا العصبية )متخصصة

لضبط نشاط الجهاز العصبى المستقل وهذا الجهاز بدورة يتحكم فى حالة الاحشاء الداخلية مثل القلب والاوعية الدموية والجهاز الهضمى والجهاز التنفسى فمثلا عندما يدرك الشخص شئ ما يثير انفعالا معينا (كالخوف عند مشاهدا حيوانا مفترس فى الخلاء اوالسرور عند مشاهدة مفاجاءة باعثة على السرور )فان ما يحدث هو فهم هذا المثير (الحيوان او موضوع المفاجاءة )واستدعاء الخبرة الماضية للمثير المرتبطة بالمشاعر المناسبة الامر الذى يؤثر فى المهيد وينتقل ذلك الى الجهاز العصبى المستقل (عن طريق انوية التحكم الموجودة بالمهيد )وبذلك تحدث التغيرات الحشوية المناسبة فيزداد معدل ضربات القلب ومعدل التنفس ويتوقف الهضم وتغلق فتحات الاخراج الى غير ذلك من التغيرات التى تهدف الى تكيف الانسان فى المواقف المختلفة

2- تنظيم النشاط الهرمونى :فالمهيد ينظم افراز الغالبية العظمى من هرمونات الغدة النخامية الامامية وذلك عن طريق الاوعية الدموية التى تربط بينهما ويتم ذلك بواسطةعوامل مفرزة تعتبر اشارات كيمائية الى الغدة النخامية الامامية فتطلق اغلب هرموناتها وهى :

-هرمون النمو

-هرمون مغذى الغدة الدرقية

-هرمون مغذى الغدة الادرينالية

-هرمون مغذى الغدة البينكرياسية

-هرمون مغذى الغدد التناسلية

كما يتم تكوين هرمونات الغدة النخامية الخلفية فى المهيد نفسة ثم تنتقل الى الغدة النخامية الخلفية التى تخزنها ثم تفرز منها بناء على تحكم المهيد

3-تنظيم مستوى (منسوب )الماء فى الجسم :حيث ان التغير فى الضغط الاسموزى للسائل المحيط بالخلايا (بالزيادة مثلا )ينبة مستقبلات الضغط الاسموزى التى توجد فى خلايا عصبية معينة بالمهيد مما يجعلة (اى المهيد)يعطى امرا للفراز هرمون رافع الضغط من الفص الخلفى للغدة النخامية وهذا الهرمون يقلل من افراز كمية البول ويزيد من كمية الماء بالجسم بينما التغير فى الضغط الاسموزى بالنقص نتيجة لزيادة كمية السائل المحيط بالخلايا يؤدى الى نقص افراز الهرمون وبالتالى زيادة كمية التبول ويصل منسوب الماء بالجسم الى المعدل المناسب واذا قلة نسبة افراز هذا الهرمون لسبب ماعن المعدل الطبيعى فان كمية المياة المفقودة فى عملية التبول تزداد بدرجة كبيرة ويشرب الشخص كميات كبيرة من الماء وهذا ما نطلق علية مرض السكر الكاذب )Diabetes inspidus))

4-تنظيم عملية التمثيل الغذائى (الايض)حيث يؤثر المهيد فى افراز عدد من الهرمونات التى تنظم عملية الايض وهى هرمون مغذى الغدة الدرقية وهرمون مغذى البينكرياس وهرمون الادرينالين هذا بالاضافة الى وجود مركزين احدهما للجوع والاخر للشبع ولوحظ ان تلف احدهما يؤدى الى فقدان الشهية للطعام التى قد تؤدى الى الموت جوعا او النقص الشديد فى الوزن بينما تلف الاخر بسبب شرها فى تناول الطعام ونهم لايوقفة احساس بالشبع ينتج عنه سمنة مفرطه

5-تنظيم درجة حرارة الجسم:يعتبر المهيد مركز تنظيم دراجة حرارة الجسم فهو يرصد التغيرات فى درجة حرارة الدم ينتج عن ذلك زيادة نشاط الجهاز السيمبتاوى الذى يزيد من معدل التمثيل الغذائى بالجسم ويحدث رعشة بالجسم وهاتان من معدل توليد الحرارة كما يضيق الشرايين المغذية للجلد ويوقف افراز العرق فيقلل بذلك من فقد الحرارة اى ان الحرارة الناتجة تزيد والمفقودة تقل فترتفع بذلك درجة حرارة الجسم وفى حاله زيادة الحرارة يحدث العكس فتتسع الشرايين المغذية للجلد ويزداد العرق وينشا عن ذلك فقد للحرارة يخفض من درجة حرارة الجسم

6-التعبير الانفعالى :لوحظ ان تلف المهيد يؤدى الى اختفاء التعبير الانفعالى المصاحب للانفعالات المختلفة وذلك لان المهيد يعتبر مركزا هاما من مراكز الانفعال الذى يظهر من خلالة تحكمة فى الجهاز العصبى المستقل

7-تنظيم اليقظة والنوم :يعتقد ان هناك فى المهيد مركز للنوم واخر لليقظة وانة عندما ينشط احدهما يثبط الاخر ويقع مركز النوم على مقربة من مركز التحكم فى البراسمبتاوى بينما يقع مركز اليقظة بالقرب من مركز التحكم فى السيمبتاوى واصابة هذا الجزء تؤدى الى حدوث النوم الانتيابى وهو النوبات المتقطعة من النوم الااردى او يؤدى الى النوم الكثير الممتد الى فترات طويلة

8-التحكم في السلوك الجنسي :فلقد لوحظ ان اثارة اجزاء معينة من المهيد تؤدى الى انتصاب القضيب وممارسة الجنس لدى القرود كما ان تلف اجزاء معينة من المهيد الامامى يؤدى الى فقد الاهتمام من الناحية الجنسية

9-تنظيم ضغط الدم :فعن طريق تحكم المهيد فى الجهاز العصبى المستقل السيبمتاوى يتم التحكم فى ضيق او اتساع الاوعية الدموية مما يزيد او يخفض من ضغط الدم كما ان اطلاق هرمون الادرينالين والنورادالين من الغدة الادرينالية(تحت تاثير المهيد الذى يسبب افراز هرمون مغذى الادرينالية من الغدة النخامية )وزيادة هذا الهرمون تضيق من سعة الشرايين وتزيد من معدل ضربات القلب فيرتفع ضغط الدم
ج-جذع الدماغ


يتكون جذع الدماغ من :

1- الدماغ الاوسط (mid brain)

2- القنطرة(الجسر )(Pons)

3- النخاع المسطيل (medulla oblongata)

1-الدماغ الاوسط :

وهو اقصر اجزاء الدماغ واعلاها ويقع اسفل الدماغ البينى وفوق القنطرة وتوجد به المراكز السفلى للبصر والمراكز السفلى للسمع كما يتصل بالمخيخ والدماغ الامامى وبه نواه كل من العصب الثالث (محرك مقلة العين )ونواة العصب الرابع (البكرى)بالاضافة الى جزء من نواة العصب الخامس (ثلاثى التواءم)كما تاخد المسارات الصاعدة والنازلة من والى قشرة المخ مكانها فى الدماغ الاوسط

2-القنطرة :

تقع القنطرة اسفل الدماغ الاوسط وفوق النخاع المستطيل ويجاورها من الخلف المخيخ وترتبط به بواصلات خاصة وتحتوى على عدد من انوية الاعصاب الجمجمية هى نواة العصب السادس (المبعد لمقلة العين )ونواة العصب السابع (الوجهى )ونواة العصب الثامن (القوقعى الدهليزى)بالاضافة الى نواة جزئية للعصب الخامس (ثلاثى التوائم)كما ان المسارات الصاعدة والنازلة من والى قشرة المخ تاخذ مكانها فى القنطرة ايضا

3-النخاع المستطيل (البصلة )

ويقع النخاع المستطيل اسفل القنطرة وامتدادة السفلى هو الحبل الشوكى ويحوى على الانوية الخاصة بكل من العصب التاسع ( اللسانى البلعومى )والعصب العاشر (الحائر )ولعصب الحادى عشر (الاضافى )والعصب الثانى عشر ( تحت اللسانى ) كما ان المسارات الصاعدة والنازلة من والى الدماغ تاخذ مكانها فى النخاع المستطيل

د-المخيخ

يوجد المخيخ فى المنطقة الخلفية (القفوية )من الجمجمة ويقع الى الخلف من جزع الدماغ ويتكون من فص امامى وفص خلفى ويطلق عليهما المخيخ القديم بالاضافة الى الفص الاوسط ويطلع علية الحديث ويعتبر المخيخ الحديث اكثر نموا فى الانسان عنه لدى الحيوانات الاخرى

ومن اهم وظائف المخيخ عامه ما يلى :

1-المحافظة على اتزان ووضع الجسم بمساعدة جهاز الاتزان الموجود فى الاذن حيث لوحظ انه عند حدوث تلف فى المخيخ القديم (افص الامامى والفص الخلفى) ينتج عدم الاتزان ويصبح الشخص مترنح المشية ولا يستطيع المحافظة على توازنة عندما يقف ويغمض عينية

2-تيسير الحركات الادارية بان ينسق بين انقباض العضلات المختلف بما يحقق سهولة الحركة وتيسرها ويتم هذا من خلال استقباله للاشارات القادمة من العضلات والاشارات البصرية والحسية وتنسيقة فيما بينها

وهكذا نرى وظيفة المخيخ هى ضبط الحركه ودقتها وتحقيق التوازن للجسم فى اوضاعة المختلفة كما ان اصابة المخيخ يسبب تغيرات تتعلق بفقد وظيفتة على نفس الجانب من الجسم ( الايمن او الايسر )

ومن هذة التغيرات ما يلى :

1-ترهل العضلات وضعفها وسرعة الاجهاد

2-الرنح وهو عدم القدرة على ضبط الحركة وعدم تناسقها

3-الخطا فى تقدير المسافة والاتجاة ومدى الحركة اللازمة لفعل ما

4-وجود رعشة قصدية اثناء الحركة الهادف تزيد كلما اقتربت الحركة من الهدف المتجة الية

5-صعوبة اخراج الكلام بسبب عدم التنسيق بين عضلات الكلام

(2)النخاع الشوكى (الحبل الشوكى )

Spinal cord

يكون الامتداد السفلى للنخاع المستطيل النخاع الشوكى الذى يتخذ شكل اسطوانة مفلطحة بعض الشئ وممتد من قاعدة الجمجمة (اى عند بداية العمود الفقرى )الى الحافة السفلى للفقرة القطنية الاولى ويتغلف النخاع الشوكى بنفس الاغلفة الثلاثة التى تغلف الدماغ ويثبت النخاع الشوكى فى القناة الفقارية بواسطة

1-الخيط الانتهائى الذى يربط النخاع الشوكى الى العصص

2-اربطة على الجانبين تربطة الى الام الجافية (المتصلة بدورها بعظام العمود الفقرى )ويخرج من النخاع الشوكى ازواج متقابلة من الاعصاب تسمى الاعصاب الشوكية ويبلغ عددها واحد وثلاثون زوجا هم

1-ثمانية ازواج عنقية (اى تخرج من المنطقة العنقية فى الحبل الشوكى )

2-اثنا عشر زوجا ظهريه (صدرية )اى تخرج من المنطقة الصدرية فى الحبل الشوكى

3-خمسة ازواج قطنية تخرج من المنطقة القطنية من الحبل الشوكى

4-خمسة ازواج عجزية تخرج من العجز فى الحبل الشوكى

5-زوج واحد من الاعصاب يسمى العصعصى لانه يخرج من المنطقة العصعصية فى الحبل الشوكى

ويظهر النخاع الشوكى فى قطاعة المستعرض من ماد سنجابية (رمادية )على شكل (H)ويحيط بها المادة البيضاء وبينما تكون المادة الرمادية الخلايا العصبية فان المادة البيضاء تكون المسارات الصاعدة والهابطة والجزء الامامى من المادة الرمادية يشمل الخلايا العصبية المختصة بالحركة بينما يشمل الجزء الخلفى الخلايا العصبية المختصة بالاحساس

ويعتبر النخاع الشوكى امتداد الدماغ فى جزع الانسان ولذا فهو مركز للافعال المنعكسة اى التى تحدث دون عمليات الدماغ من التفكير والذاكرة وغيرهما من العمليات العقلية وذلك مثل سحب اليد السريع الذى ينتج عند الوخز بدبوس كما يعتبر النخاع الشوكى مركز توصيل وسيط للاحساسات من اعضاء الجزء المختلفة الى الدماغ ومركز وسيط ايضا لتوصيل الاوامر الحركية من الدماغ الى الاطراف والاعضاء

ثانيا –الجهاز العصبى الطرفى

(Peripheral nervous system)

يشمل الجهاز العصبى الطرفى كل من :

1-الاعصاب الجمجمية (القحفية )

2-الاعصاب الشوكية

3- الجهاز العصبى المستقل ( التقائى )

1-الاعصاب الجمجمية

( nervous Cranial )

وهى الاعصاب التى تخرج من الجمجمة وتنشا من انوية خاصة لكل منها فى مناطق مختلفة من الدماغ وعددهم اثنا عشر زوجا ويتوزع كل زوج الى ايمن وايسر ونظرا لاهمية هذة الاعصاب فان كل منها سمية بالرقم الذى رتب علية او سمى طبقا لوظيفتة التى يؤديها وهم على الترتيب كما يلى :

*العصب الجمجمى الاول :ويسمى العصب الشمى لاختصاصة بوظيفة الشم

*العصب الجمجمى الثانى :ويسمى العصب البصرى لاختصاصة بوظيفة الابصار

*العصب الجمجمى الثالث :ويسمى العصب محرك مقلة العين

*العصب الجمجمى الرابع :ويسمى العصب البكرى وهو محرك لاحدى العضلات التى تحرك بقلة العين

*العصب الجمجمى الخامس :ويسمى ثلاثى التوائم وهو محرك لعضلات المضغ كما ينقل الاحساس من الوجه ونصف فروة الراس الامامى والفم

*العصب الجمجمى السادس :ويسمى المبعد لانة محرك للعضلة التى تباعد بين مقلة العينتين

*العصب الجمجمى السابع :ويسمى العصب الوجة لانة يحرك عضلات الوجة ولكنه يشمل بالاضافة الى ذلك جزء خاص باحساس التذوق ينقلة من الثلثين الامامين من اللسان وجزء بارسيمبتاوى خاص بالغدد اللعابية ولذا فان هذا العصب يعمل اراديا (كمحرك لعضلات الوجة )ويعمل لا اراديا ضمن الجهاز العصبى المستقل (فى جزءة البارسيمبتاوى )

*العصب الجمجمى الثامن :ويسمى العصب السمعى الدهليزى القوقعى وهو عصب حسى يختص بالسمع والاتزان

*العصب الجمجمى التاسع :ويسمى العصب اللسانى البلعومى وهو محرك لعضلات البلعوم وينقل الاحساس من اللسان والبلعوم بالاضافة الى جزء بارسيبمتاوى

*العصب الجمجمى العاشر :ويسمى العصب الحائر لتعدد وظائفة فهو محرك لعضلات البلعوم والحنجرة وسقف الحلق بالاضافة الى نقلة الاحساس من الاحشاء الداخلية كما يعطى الامداد البارسيمبتاوى للاحشاء ايضا

*العصب الجمجمى الحادى عشر :وهو العصب الاضافى الذى يحرك عضلتين بالرقبة هما العضلة القصية الخشائية والعضلة شبة المنحرفة

*العصب الجمجمى الثانى عشر :ويسمى العصب التحت لسانى وهو محرك لعضلات اللسان

2-الاعصاب الشوكية

Spinal nerves

وتسمى بالاعصاب الشوكية لانها تخرج من النخاع الشوكى وعددها 31 زوج احدهما ايمن والاخر ايسر وتنقسم الاعصاب الشوكية الى مجموعات حسب المنطقة التى تخرج منها

1-مجموعة الاعصاب الشوكية العنقية وعددها 8 ازواج وتخرج من المنطقة العنقية

2-مجموعة الاعصاب الشوكية الصدرية وعددها 12 زوج وتخرج من المنطقة الصدرية

3-المجموعة القطنية من الاعصاب الشوكية وعددها 5 ازواج وتخرج من المنطقة القطنية

4-مجموعة الاعصاب العجزية وعددها 5 ازواج وتخرج من المنطقة العجزية

5- زوج واحد من الاعصاب الشوكية وهو اخرها ويسمى العصب العصعصى

وكل من هذة الاعصاب الشوكية يتكون من جزئين

احدهما امامى مختص بالحركة والثانى خلفى مختص بالاحساس (عند خروجها من النخاع الشوكى )ثم يندمجان معا ليكونا عصبا تختلط فية الالياف الحسية مع العصبية الحركية وبعد هذا الاختلاط ينقسم العصب الواحد الى فرعين امامى وخلفى حيث يغذى الامامى الجزع من الامام بالحس والحركة ويغذى الخلفى الجزع والاطراف من الخلف بالاحساس والحركة ايضا وتتجمع بعض الاعصاب الشوكية معا لتكون ضفائر عصبية تسمى حسب المنطقة التى تخرج منها مثل الضفيرة العنقية بالعنق والضفية العضدية بالعضد والضفيرة العجزية بالعجز ونظرا لانتهاء النخاع الشوكى عند مستوى اعلى من نهاية العمود الفقرى وقصر المناطق المختلفة عن مسيرتها من العمود الفقرى فان الاعصاب الشوكية تتدلى من النخاع الشوكى هابطة الى مستواها المقابل من العمود الفقرى ويزداد هذا التدلى كثافة وميلا كلما اقتربنا من نهاية الحبل الشوكى حتى يتكون عند نهايتة ما يشبة ذيل الحصان من الاعصاب المتدلية الكثيفة

3-الجهاز العصبى المستقل (التلقائى)

Autonomic nervous system

ينظم الجهاز العصبى المستقل سائر الوظائف الحشوية اللاارادية بحيث يضمن مستوى مناسب من الاداء يتلائم مع الحالة التى يواجهها الانسان

وينقسم هذا الجهاز الى قسمين هما :

1- الجهاز العصبى السيمبتاوى

2- الجهاز العصبى نظير السيبمتاوى (جار السيمبتاوى )

وهذان الجهازان يعملان متوازيان بحيث اذا ازداد نشاط احدهما طبقا لظروف معينة فان الاخر يخفض من نشاطة حتى لا يحدث تعارض بينهما ويجدى كلاهما فى الظروف العادية قدرا مناسبا من النشاط ولكل من هذين الجهازين وظائف خاصة نفصلها فيما يلى :

اولا: الجهاز السيمبتاوى

يعمل الجهاز السيمبتاوى على اعداد الجسم لمواجهة حالات الشدة التى تتمثل فى القتال او الهرب ولذا فهو يزيد انتاج الطاقة لعمل سائر الاجهزة ولذلك يحفز وظائف الجسم المختلفة ويرفع من ادائها وقدرتها وذلك عن طريق الاتى :

1-زيادة عمليات التمثيل الغذائى

-عند مواجهة مواقف الخطر او الشدة فان هذا الجهاز ينشط الغدة القظرية لافراز هرمونات فيزداد الايدرينالين وينشط الكبد لتكسير الجليكوجين الى سكر الجلوكوز فيرتفع معدل السكر فى الدم ويرتفع معدل التمثيل الغذائى ويترتب علية زيادة انتاج الطاقة اللازمة لاداء الجسم لوظائفة المختلفة

2-تغير نشاط القلب والاوعية الدموية يقوم الجهاز السيمبتاوى بتنشيط عضلة القلب فيرفع من قدرتها على الانقباض وعلى توصيل النبضات الكهربائية وبالتالى يزيد من مدفوع القلب من الدماء ويستلزم هذا زيادة الدماء المغذية لعضلة
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى